تعمل جمعية خير وبركة على تطوير البرامج الصحية والتعليمية والبيئية المختلفة في عزبة خير الله، والتي من شأنها تحسين نوعية الحياة للسكان، من خلال اللجان المختلفة لدينا.

البيئة

أوضح لنا سكان عزبة خير الله في أول تعاملنا معهم بأن التخلص من القمامة وتوفير الصرف الصحي هو المطلب الأساسي لديهم

الصحة

في محاولاتنا لتلبية الاحتياجات الصحية الملحة لسكان عزبة خير الله، تقوم جمعية خير وبركة بتوفير قوافل طبية بصورة منتظمة تخدم بين ٦٥٠ إلى ٧٥٠ نسمة من سكان العزبة كل شهر.

التعليم

وضعنا برنامجا رائدا لمراكز الرعاية النهارية لأطفال ما قبل المدرسة، وذلك لنشر الوعي البيئي والنظافة من خلال تعليم المدرسين وكذلك الأمهات السلوكيات الأساسية لتنمية صحة الطفل العامة والنظافة الشخصية.

الآثار

قامت جمعية خير وبركة بالتشجيع والعمل كوسيط لمشروع ترميم الآثار التي تضطلع به حاليا الهيئة العامة للآثار، على بعض المعالم الأثرية ذات الأهمية التاريخية و التي تدهورت حالتها في عزبة خير الله.

جمع التبرعات والنشاط

بالإضافة إلي التبرعات الفردية، تعتبر الأنشطة المختلفة التي تقوم بها الجمعية هي من أهم الوسائل الفعالة لتعريف الجهات المانحة بالجمعية وأهدافها، حتى الآن قمنا بثلاث أحداث رئيسية مكنتنا من تمويل مشاريعنا الرئيسية.